مقارنة بين هنغاريا (المجر) ورومانيا | أيّهما أفضل للدراسة والعيش والاستقرار؟!

مقارنة بين هنغاريا (المجر) ورومانيا | أيّهما أفضل للدراسة والعيش والاستقرار؟!
إعلانات

مقارنة بين هنغاريا (المجر) ورومانيا, أيّهما أفضل للدراسة والعيش والاستقرار بالنسبة للطلّاب الأجانب؟

دعونا نتعرّف على الجواب عبر هذا المقال الجديد من سلسلة مقالات المقارنة بين الدول.

أيّهما أفضل للدراسة في الخارج والعيش والاستقرار؟ – مقارنة بين هنغاريا (المجر) ورومانيا

 

كما نعلم هنغاريا (المجر) ورومانيا هما دولتان مجاورتان تقعان في الجزء الشرقي من قارة أوروبا (أوروبا الشرقية).

وربما البعض يتسائل عن السبب الذي دَفعنا إلى إجراء مقارنة بين هنغاريا (المجر) ورومانيا من ناحية فرص الدراسة والمعيشة والاستقرار. لكن يكفي أن الدولتين هما من دول الاتحاد الأوروبي ويكفي أنّهما وجهتين مطلوبتين للدراسة من قبل الكثيرين من حول العالم.

لذلك اليوم سوف نتعرّف على إيجابيات وسلبيات كل دولة وسنرى من منهما سوف يكسب عدد نقاط أكثر (طبعاً تبعاً للمعايير التي سوف نركّز عليها).

ونبدأ كما هي العادة ب:

عدد الطلّاب الأجانب المرحّب بهم: (نقطة لكل دولة)

هنغاريا:

فكما نعلم تعتبر هنغاريا في الوقت الحالي واحدة من أكثر الوجهات الدراسية بالنسبة للطلّاب الدوليين, وهذه الإحصائيات تؤكّد لنا صحّة هذا الكلام.

ازياد أعداد الطلّاب الأجانب للدراسة في هنغاريا (المجر)
ازياد أعداد الطلّاب الأجانب للدراسة في هنغاريا (المجر)

لاحظ الازدياد الواضح لعدد الطلّاب الأجانب والذي تجاوز ال30 ألف طالب وطالبة في السنة الفائتة 2019. وتصل النسبة المئوية للطلّاب الأجانب حتّى 12% من كامل عدد الطلّاب في البلاد.

إعلانات

كما يمكنك الاطلاع على مقال “مقارنة بين كندا وأستراليا | أيّهما أفضل للدراسة والعيش والاستقرار؟!“.

رومانيا:

تعتبر أيضاً وجهة دراسية مطلوبة وخاصّة من قبل الطلّاب في الدول العربية. يبلغ عدد الطلّاب الأجانب حوالي 28 ألف طالب وطالبة ويشكّلون ما يقارب ال6% من عدد الطلّاب في رومانيا.

وفقط للعلم, بالنسبة لهنغاريا حسب الإحصائيات فقط حوالي 35 بالمئة من عدد الطلّاب الأجانب هم من خارج الاتحاد الأوروبي.

بينما في رومانيا حوالي 75 بالمئة من عدد الطلّاب الأجانب هم من خارج الاتحاد الأوروبي ومعظمهم من منطقة الشرق الأوسط.

عملياً بالنسبة لعدد الطلّاب الأجانب لا يوجد فرق ونمنح نقطة لكل دولة.

قوّة الجامعات وجودة التعليم: (نقطة هنغاريا)

 

قوّة الجامعات وجودة التعليم في هنغاريا (المجر) ورومانيا
قوّة الجامعات وجودة التعليم في هنغاريا (المجر) ورومانيا

ربما من الصعب إيجاد تصنيف دقيق لنظام التعليم العالي في البلدين. وخاصّة أنّ معظم الإحصاءات العالمية تركّز على دول قويّة مثل بريطانيا وألمانيا وغيرها.

لكن إن اعتمدنا على التصنيف العالمي للجامعات QS World Ranking  للعام 2020 نجد أنّه يوجد ستّة جامعات هنغارية تدخل في تصنيف أفضل 1000 جامعة في العالم وافضل هذه الجامعات هي جامعة University of Szeged.

مع العلم أنّه يوجد في البلاد ما يقارب ال64 مؤسّسة تعليمية من جامعات حكومية وخاصّة ومراكز بحثية.

بينما بالنسبة لرومانيا نجد فقط جامعتين تدخلان في التصنيف السابق وأفضل الجامعات هي Babes-Bolyai University. مع العلم أنّه يوجد في البلاد أكثر من 60 مؤسّسة تعليمية.

بشكل عام جودة التعليم في هنغاريا تحسّنت بشكل كبير في الآونة الأخيرة ويمكن القول أنّها أفضل وخاصّة أنّ الدولة تنفق مبالغ مالية أعلى لتحسين جودة التعليم مقارنة مع رومانيا وهذا حسب إحصائيات (Eurostat)

بالتالي نمنح نقطة لهنغاريا.

كما يمكنك الاطلاع على مقال “الوجه الآخر للدراسة في روسيا | دليلك الكامل إلى روسيا“.

تكاليف الرسوم الدراسية في الجامعات: ( نقطة رومانيا)

 

تكاليف الرسوم الدراسية في هنغاريا (المجر) ورومانيا
تكاليف الرسوم الدراسية في هنغاريا (المجر) ورومانيا

هنغاريا:

كما هو الحال في أي دولة في العالم تختلف الرسوم الدراسية من جامعة لأخرى. ولكن سوف تجد الأسعار متشابهة بالنسبة لجميع المراحل من بكالوريوس وماستر ودكتوراه.

حيث تبدأ الرسوم من 2000 يورو في السنة الدراسية وقد تتجاوز ال10000 دولار في بعض الجامعات وخاصّة بالنسبة للبرامج الطبيّة والتي تبدأ تكاليفَها من ال9000 يورو في السنة الواحدة.

رومانيا:

نجد أن الرسوم الدراسية تعتبر أقل إن أردنا إجراء مقارنة بين هنغاريا (المجر) ورومانيا. عملياً تبدأ الرسوم من ال2000 يورو للسنة الدراسية الواحدة ولكن نجد أنّها في معظم الجامعات لا تتجاوز ال6000 آلاف يورو وهذا الكلام صحيح للبرامج ذات التكلفة العالية أيضاً (مثل البرامج الطبيّة أو الهندسية).

وهذه الأسعار لبرامج البكالوريوس والماستر. أما بالنسبة لمرحلة الدكتوراه فعادة ما تكون التكاليف أعلى بقليل

بالتالي نمنح نقطة لرومانيا.

لغة البلد: (نقطة رومانيا)

 

اللغة الرسمية في هنغاريا (المجر) ورومانيا
اللغة الرسمية في هنغاريا (المجر) ورومانيا

كما نعلم اللغة الرسمية في رومانيا هي اللغة الرومانية وفي هنغاريا هي اللغة الهنغارية.

لذلك إن كنت ترغب بالدراسة في إحدى هذه الدول فعليك الاختيار بين الدراسة باللغة الإنجليزية (سوف نتحدّث عن هذا القسم لاحقاً) أو الدراسة بلغة البلد.

لكن مع العلم أنّ اللغة الهنغارية مستخدمة بشكل أساسي في هنغاريا وعدد الناطقين باللغة لا يتجاوز ال14 مليون شخص.

واللغة الرومانية مستخدمة بشكل أساسي في رومانيا ومولدوفا وعدد الناطقين باللغة لا يتجاوز ال26 مليون شخص.

عندها يجب التفكير في أهميّة اللغة في حياتك المهنية مستقبلاً قبل اتخاذ القرار بتعلم إحدى هذه اللغات. وخاصّة أنّه يمكن (وبسهولة) الدراسة باللغة الإنجليزية في هذه الدول.

أمّا بالنسبة للمقارنة بين اللغتين فسأقوم بمنح نقطة لرومانيا لثلاثة أسباب واضحة:

الأول: أنّ اللغة الرومانية أسهل من اللغة الهنغارية (والتي تعتبر لغة صعبة).

الثاني: أنّ اللغة الرومانية تعتبر من اللغات الرومانسية وبالتالي تعلّمها يسهل على الشخص تعلّم لغات شبيهة نسبياً مثل الإسبانية والإيطالية وغيرها.

الثالث:: أنّ التكلفة الخاصّة بالسنة التحضيرية للغة الرومانية حسب معلومات university of bucharest لا تتجاوز ال750 يورو.

بينما في هنغاريا نجد أنّ تكلفة السنة التحضيرية للغة الهنغارية تتجاوز ال2000 يورو وفي بعض الجامعات مثل جامعة University of Szeged تصل حتّى 4000 آلاف يورو.

بالتالي نقطة لرومانيا.

كما يمكنك الاطلاع على مقال “تحصيل الجنسية وجواز سفر ثانٍ | أسهل وأسرع الدول في العالم“.

البرامج الدراسية المتاحة باللغة الإنكليزية: (نقطة لكل دولة)

هنغاريا:

يوجد أكثر من 500 برنامج دراسي متاح للدراسة باللغة الإنجليزية (لنكن دقيقين حوالي 583 برنامج) طبعاً هذا حسب الموقع الرسمي للدراسة في هنغاريا وللعام 2020.

مع العلم أنه يوجد برامج متاحة بلغات أخرى مثل الألمانية أو الفرنسية وغيرها.

لكن الإيجابية أنّ تكاليف الدراسة للبرامج المتاحة باللغة الإنكليزية تعتبر مشابهة تماماً لتكاليف الدراسة باللغة الهنغارية. وبالتالي تعتبر منخفضة مقارنة مع الكثير من الدول من حول العالم.

رومانيا:

الأمر مشابه تماماً ويوجد العديد من الخيارات المتاحة للدراسة باللغة الإنجليزية وبشكل خصوصي للبرامج الطبيّة والاختصاصات الهندسية.

تكاليف الدراسة باللغة الإنجليزية تعتبر منخفضة مقارنة مع هنغاريا أو عملياً مقارنة مع الكثير من الدول من حول العالم. تجد التكاليف تتراوح بين 4000 -8000 يورو للسنة الدراسية.

صحيح أنّ التكاليف أقل في رومانيا ولكن قمنا بمنحها نقطة مسبقاً لقلّة التكاليف. بالتالي سوف نمنح نقطة لكل دولة لتوفّر برامج اللغة الإنجليزية.

المنح الدراسية المقدّمة: (نقطة هنغاريا)

لا يوجد مجال للشك أنّ هنغاريا أفضل عندما يتعلّق الأمر بالتمويل الدراسي وخاصّة التمويل الكامل (أي نقصد مع سكن ومبلغ للمعيشة وغيره).

والمنحة الهنغارية الشهيرة خير مثال على ذلك. تخيّل أنّه من المتوقّع أن يتم قبول أكثر من 5000 طالب وطالبة لمنحة هذه السنة فقط. السنة الفائتة تم قبول حوالي 4400 طالب وطالبة أيضاً.

طبعاً تحدّثنا عن المنحة الهنغارية بشكل مفصّل في مقال وفيديو سابق ويمكنك الاطلاع عليهما.

المنحة الرومانية أيضاً هي منحة معروفة وخاصّة أنّها تشتهر بالسنة التحضيرية المقدّمة لتعلّم اللغة الرومانية.

لكن في النهاية لا يمكن مقارنتها مع المنحة الهنغارية لأكثر من سبب ولكن يكفي القول أنّ عدد المقاعد المقبولة في هذه المنحة لا يتجاوز ال85 مقعد دراسي. بالتالي لا يوجد مجال للمقارنة.

أيضاً تحدّثنا في مقال وفيديو سابق عن المنحة الرومانية ويمكن للجميع الاطلاع عليه.

أحدث المقالات!

كما يمكنك الاطلاع على مقال “كامل المنح الدراسية الدنماركية | الدراسة والعيش مجّاناً في الدنمارك“.

تكاليف المعيشة: (نقطة رومانيا)

 

تكاليف المعيشة في هنغاريا (المجر) ورومانيا
تكاليف المعيشة في هنغاريا (المجر) ورومانيا

هنغاريا:

متوسّط تكاليف المعيشة للطالب تعتبر منخفضة بشكل كبير مقارنة مع الدول الأوروبية الأخرى. يعني نحن نتكلّم عن متوسّط 300 يورو في الشهر في أرخص مدينة طلّابية وهي مدينة Győr وحوالي 400 يورو شهريأً في العاصمة بودابيست.

طبعاً هذا المبلغ يشمل تكاليف السكن أيضاً ولكن السكن الطلّابي في الجامعة المختارة.

بالنسبة للسكن خارج الحرم الجامعي تتراوح التكاليف بين 200-450 يورو شهرياً خارج العاصمة.

رومانيا :

الأمر مشابه وتكاليف المعيشة تعتبر منخفضة أيضاً. هنا نتحدّث عن تكاليف تتراوح بين 200-300 يورو شهرياً خارج العاصمة بوخارست.

أيضاً السعر السابق يشمل تكاليف السكن الجامعي المشترك والذي يعتبر منخفض بشكل كبير (تقريباً بين 40-70 يورو شهرياً).

لكن الميّزة في رومانيا أنّه يوجد العديد من الشركات والتي استثمرت في السكن الطلّابي الخاص. حيث يمكن للطالب استأجار استوديو كامل أو حتّى شقّة بنفسه وبمبالغ منخفضة (بين 100-300 يورو شهرياً) وهذا الشيء يعتبر ميّزة كبيرة.

على كل حال مع أنّ تكاليف المعيشة في البلدين منخفضة, لكن تبقى التكاليف في رومانيا أقل بنسبة 10% من تكاليف المعيشة في هنغاريا وإحصائيات موقع Numbeo  تأكّد لنا ذلك.

الأمر لا يتعلّق بالتكاليف وحسب, بل بجودة المعيشة أيضاً أو يعرف بمعيار Quality of life.

الكثيرون يعتقدون أنّ هنغاريا أفضل من رومانيا في هذه النقطة. ولكن بالنسبة للإحصائيات تعتبر جودة المعيشة في رومانيا أفضل من هنغاريا (لكن ليس بفارق كبير) وهذا حسب آخر إحصائيات Eurostat أو european statistics لجودة المعيشة في الدول الأوروبية.

ويعود السبب إلى أنّ رومانيا استثمرت بشكل كبير خلال ال10 سنوات الماضية لتحسين جودة المعيشة فيها.

بالتالي تذهب نقطة لرومانيا.

العمل أثناء الدراسة: (نقطة لكل دولة)

هنغاريا:

يمكن للطالب العمل أثناء فترة الدراسة بمعدّل 24 ساعة أسبوعية. أمّا في العطل الصيفية فيمكنه العمل بعدد ساعات أكثر (أو عملياً دون قيود).

الميّزة في هنغاريا أنّ كل جامعة يوجد فيها مركز متخصّص بمساعدة الطلّاب في تأمين العمل المناسب وهذا شيء مفيد جدّاً.

رومانيا:

الأمر مشابه بعض الشي ويمكن للطالب العمل بمعدّل 20 ساعة أسبوعية. ولكن الميّزة الإضافية هنا أنّه عندما يمتلك الطالب وقت أكثر للعمل يمكنه ذلك. فقط عليه التقديم للحصول على إذن للعمل بعدد ساعات أكثر.

نقطة لكل بلد.

كما يمكنك الاطلاع على مقال “منح دراسية سويسرا | دليلك الشامل للدراسة مجّاناً في سويسرا“.

العمل بعد الدراسة: (نقطة هنغاريا)

 

فرص العمل في هنغاريا (المجر) ورومانيا
فرص العمل في هنغاريا (المجر) ورومانيا
هنغاريا:

من إيجابيات هذا البلد أنّه يمكن للطالب أن يحصل على فيزا بحث عن عمل بعد الانتهاء من دراسته الجامعية. هذه الفيزا تكون مدّتُها 9 أشهر وعلى الطالب إيجاد العمل المناسب خلال هذه المدّة ومن ثم تجديد الإقامة على أساس إقامة عمل.

رومانيا:

لا يوجد في البلاد فيزا للبحث عن العمل بعد الانتهاء من الدراسة وعلى الطالب الحصول على عقد عمل قبل الانتهاء من مرحلة الدراسة الجامعية.

أمّا بالنسبة لمعدّل البطالة في البلدين فنجد انّه حسب آخر إحصائيات سنة 2019 في هنغاريا معدّل البطالة أقل من رومانيا ولكن دون هذا الفارق الكبير.

أمّا عند إجراء مقارنة بين هنغاريا (المجر) ورومانيا من ناحية قوّة اقتصاد البلدين, فنجد إجمالي الناتج المحلي أو يعرف ب Gross Domestic Product  في رومانيا أعلى من هنغاريا (تحتل رومانيا المرتبة 46 كأقوى اقتصاد في العالم وهنغاريا المرتبة 55) حسب إحصائيات ال worldpopulationreview للعام 2019.

لكن مع الأخذ بعين الاعتبار أهميّة فيزا البحث عن عمل نمنح نقطة لهنغاريا.

الحركة في دول الاتحاد الأوروبي: (نقطة هنغاريا)

يجب العلم أنّ الشخص الحاصل على إقامة للدراسة في هنغاريا يمكنه التنقّل بحريّة في معظم الدول الأوروبية الأخرى (دول Schengen Area).

لكن بالمقابل الحاصل على إقامة للدراسة في رومانيا لا يمكنه التنقّل في بقيّة الدول الأوروبية. لأنّه صحيح أنّ رومانيا من دول الاتحاد الأوروبي ولكن ليست من دول الشنغن. مع العلم أنّها ستصبح قريباً من هذه الدول ولكن ربما يتطلّب الأمر بعض الوقت.

بالتالي يمتلك الطالب إيجابيات أكثر في هنغاريا.

متوسّط الرواتب: (نقطة لكل دولة)

 

متوسّط الرواتب في هنغاريا (المجر) ورومانيا
متوسّط الرواتب في هنغاريا (المجر) ورومانيا

كما نعلم الرواتب تختلف من عمل لآخر, أو حتّى من مكان لآخر. لذلك لإجراء المقارنة وكما هي العادة نعتمد على الحد الأدنى لأجور ساعة العمل (وهنا نقصد أقل مبلغ يمكن أن يحصل عليه الشخص لساعة العمل الواحدة).

هنغاريا:

صحيح أنّها من دول الاتحاد الأوروبي وتستخدم اليورو. لكن العملة الرسمية لدولة هنغاريا هي الفورنت الهنغاري والذي يعتبر ضعيف أمام اليورو (عملياً :

1 يورو = 346.85 Hungarian Forint

الحد الأدنى لأجور ساعة العمل في سنة 2020 هو 926 فورنت هنغاري (هذا يعادل حوالي 2,67 يورو) والحد الأدنى للراتب الشهري هو 161000 فورنت هنغاري (يعادل 464 يورو).

رومانيا:

العملة الرسمية في البلاد هي الليو الروماني Romanian leu والذي يعتبر قريب من اليورو إلى حدٍ ما :

1 يورو = 4.84 Romanian Leu

الحد الأدنى لأجور ساعة العمل في سنة 2020 هو 13 RON ليو روماني (هذا يعادل حوالي 2,69 يورو) والحد الأدنى للراتب الشهري هو 2230 RON ليو روماني (يعادل 466 يورو شهرياً)..

إذاً النتائج متقاربة في الدولتين ونمنح نقطة لكل دولة.

كما يمكنك الاطلاع على مقال “السفر والتطوّع مجّاناً في الخارج | الفرص التي يسافر عبرها الآلاف“.

إمكانية الحصول على الإقامة والجنسية: (نقطة لكل دولة)

هنغاريا:

يمكن للشخص الأجنبي القادم من خارج الاتحاد الأوروبي التقديم للحصول على الإقامة الدائمة في هنغاريا بعد أن يحقّق 3 سنوات متواصلة من الإقامة في هنغاريا (مع العلم أنّ سنوات الدراسة يحسب نصفُها من فترة الإقامة اللازمة للتقديم على الإقامة الدائمة), أي شخص درس 4 سنوات تحتسب له سنتين إقامة في البلاد.

أمّا بالنسبة للتقديم على الجنسية فهو خطوة لاحقة للإقامة الدائمة. أي للتقديم عليها يجب أن يكون الشخص حاصل على الإقامة الدائمة وأقام في البلاد لمدّة 5 سنوات.

رومانيا:

الأمر مشابه ويمكن التقديم للحصول على الإقامة الدائمة بعد الإقامة في البلاد لمدّة 5 سنوات على الأقلمع العلم أنّ سنوات الدراسة يحسب نصفُها من فترة الإقامة اللازمة للتقديم على الإقامة الدائمة).

أمّا بالنسبة للجنسية فيمكن التقديم عليها بعد الإقامة في البلاد لمدّة 8 سنوات. عملياً نفس عدد السنوات اللازمة للحصول على الجنسية في هنغاريا.

لكن الملاحظة المهمّة بالنسبة للبلدين هي أنّه عليك إتقان لغة البلد للتقديم على جنسيته.

نقطة لكل بلد.

النتيجة النهائية لصالح هنغاريا ب 9 نقاط ورومانيا ب 8 نقاط!

في النهاية يمكنك التقيّد بتوزيع النقاط السابق لكل دولة أو طبعاً يمكنُك اختيار توزيع النقاط المناسب لك وذلك حسب النقاط التي تهمُّك بالدرجة الأولى ومن ثم اختيار الوجهة الأفضل.

مع أنّه أفضل خيار لك هو متابعة الفيديو الخاص بالموضوع عبر قناتنا على اليوتيوب من هنا:

لمتابعتنا على مختلف وسائل التواصل الاجتماعي من هنا :

Youtube

Facebook

Instagram

Telegrarm

 

مقارنة بين هنغاريا (المجر) ورومانيا | أيّهما أفضل للدراسة والعيش والاستقرار؟!
شارك مع الأصدقاء!

تابعنا على مختلف وسائل التواصل

تمرير للأعلى
error: هذه الميزة غير متاحة!