تطبيق Yabla الذي أحدث ثورة في عالم تعلّم اللغات !

تطبيق Yabla الذي أحدث ثورة في عالم تعلّم اللغات!
إعلانات

ربما من أفضل الطرق التي يمكن اتّباعها لتعلّم أي لغة في العالم، هي مشاهدة الفيديوهات والاستماع إلى اللغة المستخدمة من قبل ناطقين أصليين بها. فأنت بهذه الطريقة تستمع إلى النطق بشكل صحيح، يمكنك التعديل على سرعة الفيديو بحيث تجعله أسرع أو أبطىء بما يتناسب مع مستواك و بالطبع يمكنك إضافة الترجمات المرفقة مع الفيديوهات لمساعدتك في عملية الفهم وخاصّة في الفترة الأولى لك!

ولذلك عبر هذا المقال سوف نتحدّث بشكل كامل عن تطبيق Yabla الشهير لتعلّم اللغات وسوف نتعرّف على ميّزات استخدام هذا التطبيق وأيضاً سوف نتحدّث عن سلبيات استخدامه لكي يتم أخذها بعين الاعتبار!

مقالات ذات صلة:

تطبيق Yabla الشهير لتعلّم اللغات:

Yabla هو تطبيق مميّز يركّز على مبدأ تعليم اللغة عن طريق مشاهدة الفيديوهات التفاعلية.

الفلسفة بسيطة: باستخدام مجموعة من مقاطع الفيديو المصوّرة من قبل ناطقين أصليين باللغة، يمكن للشخص أنّ يطوّر من مستوى اللغة لديه وبشكل كبير عبر الاستماع إلى هؤلاء الأشخاص وهم يتحدّثون إليه، ويمكنه التعرّف على اللغة المحكية في الحياة اليومية من قبل ناطقيها الأصليين.

يتميّز تطبيق Yabla أيضاً بوجود ألعاب لغوية ودروس مكتوبة لجعل تجربة التعلّم أكثر ثراءً.

إذن، هل هذا البرنامج مناسب لك؟ تعرّف معنا على كامل المعلومات حول التطبيق لمعرفة الجواب!

ميّزات استخدام تطبيق Yabla لتعلّم اللغات

الفيديوهات:

الميزة الرئيسية لموقع Yabla هو محتوى الفيديو الخاص به، والمتوفر حاليّاً بستّة لغات، بهدف تقديم تجربة غنية ومتنوعة. هنالك مزيج من المحتوى الأصلي بتكليف من Yabla والمحتوى المرخّص من مصادر أخرى، بما في ذلك البرامج التلفزيونية والأفلام الشهيرة. تحتوي جميع مقاطع الفيديو على متحدثين أصليين باللغة التي نتعلّمها، مما يمنحك عيش تجربة حقيقية وفريدة!.

إعلانات

على سبيل المثال، إن كنت تتعلّم اللغة الإيطالية، فقد تبدأ بمشاهدة شخصين حقيقيين يتحدثان عن عائلاتهما. يمكن أن يُتبع ذلك بمقطع من الدراما البوليسية الإيطالية أو سيناريو يعلّمك بعض المفردات التجارية المفيدة.

كل مقطع فيديو مصحوب بترجمات وهي الترجمة للغة الإنجليزية وللغة المستهدفة. ومن أهم الميّزات أنّه يإمكانك التعديل على هذه الترجمات، بحيث يمكن إيقافها وتشغيلها كما يحلو لك. يمكنك أيضاً النقر فوق الكلمات المرفقة ضمن الترجمة، بحيث إن لم تفهم كلمة معيّنة يمكنك الضغط عليها لتظهر لك شاشة جديدة مع معاني لهذه الكلمة.

 الدروس، الألعاب والمفردات

بينما تركّز Yabla على محتوى الفيديو كآلية تعليم مبتكرة للغة، التطبيق مرفق أيضاً مع ميّزات أخرى. تعتمد الميزات التي يمكنك الحصول إليها على اللغة التي تتعلمها.

على سبيل المثال، إذا كنت تدرس اللغة الفرنسية، يمكنك إضافة المزيد إلى تعلّمك بالنقر على علامة التبويب “Lessons”. يؤدي هذا إلى عرض الكثير من المقالات القصيرة والتي تركّز على جانب معين من اللغة، مثل الطرق المختلفة لترجمة وساتخدام كلمة “متى” إلى اللغة الفرنسية اعتمادًا على الموقف.

طبعاً هذه طريقة مبهرة وتساعدك على  معرفة كامل الاستخدامات المختلفة ليعض الكلمات في هذه اللغة! والنقطة الأهم حتّى، هو أنّه يهذه الاستخدامات المختلفة لبعض الكلمات، تكون مدعومة بمقاطع من مكتبة الفيديو في Yabla لمساعدتك في معرفة كيفية استخدامه في السياق الصحيح.

يمكنك أيضاً لعب سلسلة من الألعاب اللغوية الممتعة والتي تعتمد على مبدأ المنافسة مع المتعلّمين الآخرين في التطبيق ومن يعلم ربّما تتصدّر قائمة المتعلمين خلال فترة قصيرة من التعلّم! وأثناء مشاهدة مقطع فيديو، ما عليك سوى النقر على زر “الألعاب Games” للوصول إلى الأنشطة الممتعة مثل “الكلمات المفقودة Missing Word” لاختبار قدرتك على الفهم.

من ناحية أخرى، يتم إعطاء متعلّمي اللغة الصينية مجموعة مختلفة من الأدوات. يتضمن ذلك مخطّط بياني لمساعدتك على فهم الأصوات المختلفة المستخدمة في لغة الماندرين الصينية، بالإضافة إلى أداة البطاقات التعليمية flashcards حتى تتمكن من حفظ المفردات.

إذن ما مدى جودة Yabla حقًا؟ دعنا نلقي نظرة على بعض الأشياء التي تقوم بها بشكل جيد، بالإضافة إلى بعض العيوب.

النقاط الإيجابية في استخدام تطبيق Yabla لتعلّم اللغات

تنوّع كبير من الفيديوهات

يعتقد بعض الأشخاص أن مشاهدة محتوى فيديو عن ناطقين أصليين باللغة لا يفيد إلا في المراحل المتقدّمة من تعلّم اللغة. ولكن هذا ببساطة غير صحيح! هناك مجموعة كبيرة ومتنوعة من مقاطع الفيديو على Yabla، تعرض لغة متوافقة مع كل المستويات. يضاف أنّه تأتي مقاطع الفيديو بنظام تصنيف بسيط، من واحد إلى خمسة، هذا يعني أنّه بإمكانك تحديد مدى صعوبة الفيديو قبل البدء!

يعجبني أيضاً كيف يمكنك مشاهدة مزيج من مقاطع الفيديو الأصلية التي تركز على اللغة – في كل من سيناريوهات التمثيل والتوضيحات المقدّمة أمام الكاميرا – مع مقاطع فيديو مأخوذة من التلفزيون والأفلام. هذا يعني أنه بإمكانك الحصول على المعلومات التي تحتاجها كمتعلّم للغة، وفي نفس الوقت تقوم بمشاهدة الفيديوهات التي يشاهدها الناطق الأصلي باللغة! وهذه تقنية مفيدة جدّاً.

تعتبر تقنية استخدام اللغة التي تتعلّمها كما يتم استخدامها فعلياً من قبل المتحدثين الأصليين، طريقة فعّالة لتعلّم الفروق الدقيقة، الإيقاع واستخدام الكلمات بطريقة لا يمكنك الحصول عليها عبر دروس تعلّم اللغات المتعارف عليها.

الترجمة المرفقة:

هناك الكثير من الآراء المختلفة حول أفضل طريقة لاستخدام الترجمة عندما تشاهد مقاطع فيديو بلغة نحاول تعلّمها أو تحسينها.

يقول بعض الأشخاص أنّ قراءة الترجمة المرفقة مع الفيديوهات، تجعل الشخص يركّز في الترجمة بشكل كامل ويتشتّت انتباهه عن اللغة المستخدمة ولا يركّز على تطوير مهارة الاستماع للغة بشكل جيّد.. ولكن بالمقايل، يعتقد آخرون، أنّ رؤية الترجمات يمكن أن تساعدك على ربط أصوات الكلمات مع هجائها ومعانيها!

إن الشيء المثير للاهتمام في الترجمات المرفقة مع الفيديوهات في تطبيق Yabla، هو أنه يمكنك اختيار الترجمة باللغة المحكية نفسها في الفيديوهات (اللغة التي تتعلّمها) أو باللغة الإنجليزية أو باللغتين معاً!.

فمثلاً في المرة الأولى التي تشاهد فيها الفيديو يمكنك الاستماع والمشاهدة بدون الترجمة. ثم في المرة الثانية تقوم بتفعيل خاصيّة الترجمة حتى تتمكن من التحقق من مدى فهمك. أو يمكنك القيام بذلك بالعكس – فالخيار لك!

الشيء الآخر المفيد حقّاً في الترجمة على Yabla هو أنّه يمكنك النقر فوق الكلمات المذكورة في نص الترجمة لكي تحصل على المعني! يمكنك أيضاً إضافة هذه المفردات الجديدة إلى قائمة البطاقات التعليمية Flashcards الخاصة بك لكي تتدرّب عليها لاحقاً.

النقاط السلبية حول تطبيق Yabla:

اختيار اللغات:

فمع العلم أنّ التطبيق في مرحلة تطوّر مستمر، ولكن حتّى الوقت الحالي يتيح تطبيق Yabla ستّة لغات فقط للتعلم، وهي: الفرنسية والألمانية والإيطالية والصينية والإسبانية والإنجليزية.

والنقطة الأهم أنّ التطبيق حتّى الوقت الحالي لا يدعم اللغة العربية، وبالتالي لتعلّم لغة جديدة غير اللغة الإنجليزية، يمكنك الحصول على الترجمة إلى اللغة الإنجليزية فقط. فلنفرض أنّك تتعلّم اللغة الإسبانية، يمكنك عندها استخدام اللغة الإنجليزية فقط للاطلاع على معاني المفردات ضمن التطبيق!

لكن في نفس الوقت بالنسبة للراغبين بتعلّم اللغة الإنجليزية، يعتبر هذا الأمر ميّزة برأيي الشخصي. حيث يمكن تعلّم اللغة الإنجليزية، باللغة الإنجليزية نفسها! وهذا ما ننصح به دائماً، ننصح بتعلّم اللغة الجديدة باستخدام اللغة نفسها، بحيث لا نقوم بترجمة كل شيء إلى لغة العربية للفهم. وهذا ما تحدّثنا عنه بالتفصيل عبر مقال أفضل وأسرع الطرق لإتقان أي لغة!

تكلفة اللغات:

يتطلب تطبيق Yabla اشتراكاً جديداً لكل لغة ترغب بتعلّمها. فإن قمت بالتسجيل لتعلّم اللغة الفرنسية مثلاً وأردّت تعلّم لغة ثانية في نفس الوقت (ولتكن اللغة الإسبانية)، عليك عندها دفع رسوم إضافية للتسجيل وتعلّم اللغة الإسبانية. أي بصورة أوضح لغة يوجد رسوم مختلفة.

هذه ليست مشكلة إذا كنت ترغب فقط في تعلم لغة واحدة في كل مرة!

وهنا نأتي للنقطة الأخيرة، وهي أنّ استخدام المنصّة عبر التطبيق الخاص بها على الأجهزة الذكية لا يتم عبر تحميل تطبيق واحد فقط! بل يوجد تطبيق لكل لغة مدعومة. أي يوجد تطبيق لتعلّم اللغة الفرنسية، تطبيق لتعلّم اللغة الإسبانية….وهكذا.

التكلفة لاستخدام تطبيق Yabla:

يمكن استخدام التطبيق بشكل مجّاني ولكن لعدد محدود من الفيديوهات. طبعاً هذا يساعد الأشخاص على التعرّف على التطبيق عن قرب والاستفادة من ميّزاته.

أمّا بالنسبة للنسخة المدفوعة من التطبيق، فيمكن استخدامها لمدّة 15 يوماً. لاحقاً نجد أنّه يوجد أكثر من خيار:

الاشتراك الشهري: 11.95 € (يورو).

اشتراك 6 أشهر: 49.95 € (يورو).

اشتراك سنة: 89.95 € (يورو).

روابط الحصول على التطبيق من هنا:

هل قمت بتجريب التطبيق من قبل؟ أخبرنا عن تجربتك في التعليقات!

لمتابعتنا على مختلف وسائل التواصل الاجتماعي من هنا :

Youtube

Facebook

Instagram

Telegrarm

المصادر:

الأول

الثاني

تطبيق Yabla الذي أحدث ثورة في عالم تعلّم اللغات !
شارك مع الأصدقاء!

تابعنا على مختلف وسائل التواصل

تمرير للأعلى
error: هذه الميزة غير متاحة!