6 نصائح مذهلة كافية لإتقان طريقة التقاط الصور الفوتوغرافية الاحترافية

6 نصائح مذهلة كافية لإتقان طريقة التقاط الصور الفوتوغرافية الاحترافية
إعلانات

إذا كان العنوان قد لفت انتباهك وجعلك ترغب بمعرفة المزيد فلا بد أنك مصور موهوب أو ترغب بأن تصبح كذلك! فسواء كنت في بداية الطريقة أو لديك المهارات الكافية في التقاط الصور الفوتوغرافية الاحترافية؛ حتماً ستكون هذه النصائح هامة لك ومن يعلم، ربما تدفعك للدخول في عالم التصوير الفوتوغرافي وجعله مجالاً لكسب المال!. لكن لنسلط الضوء قليلاً على معنى الجمالية في التصوير الفوتوغرافي وكيف يمكن ترجمته بشكل عملي أثناء التصوير الفوتوغرافي.

قبل مناقشة كيفية التقاط الصور باحتراف، لا بد من توسيع مفهوم جمالية الصور لدينا. وبما أن الأمر موضوعي ويعود لذوق كل شخص، فلا نستطيع تحديد تعريف واحد لجمالية الصور، وإنما سنتحدث أكثر عن كيفية استحضار المشاعر والعواطف إلى الصورة لجعلها صورة نابضة بالحياة وناطقة بالمعاني، باستخدام مزيج فريد من نوعه من الخيارات التقنية وأساسيات تصميم الصورة مع إضفاء الذوق الشخصي.

عادةً، عندما نتحدث عن علم الجمال في مجال التصوير الفوتوغرافي، فنحن نتحدث عن العوامل التي تعطي بنية جمالية للصورة؛ كالألوان والمادة ووضع التصوير، بالإضافة لموضوع الصورة الأساسي. ولكي تكون قادراً على التقاط صور فوتوغرافية احترافية، لا بد لك من استثمار وقتك في التجريب والتطوير من نفسك واكتساب الخبرة في خلق صور أكثر جمالية وإبداعاً لشد انتباه المشاهد للصور ونسبها لأعمالك فور مشاهدتها.

أهمية الحصول على جمالية فريدة في صورك الفوتوغرافية

أهمية الحصول على جمالية فريدة في صورك الفوتوغرافية

قد تسأل نفسك لما يُعدّ من المهم الحصول على أسلوب خاص بك وبصورك، وخصوصاً إذا كنت حديثاً على المهنة، فعلى الأرجح سترغب بتجريب أساليب متعددة وتقنيات مختلفة، ويُعتبر هذا أمراً جيداً في البداية حتى تعتمد أسلوبك الخاص وتكون قادراً على إضفاء لمستك على الصور الخاصة بك. من وجهة نظر تجارية ستجد أن وجود رابط موضوعي وبصري يجمع ما بين صورك؛ أمراً منطقياً.

لذلك قبل الاطلاع على أهم النصائح لإتقان طريقة التقاط الصور الفوتوغرافية الاحترافية، إليك بعض الطرق لتحسين جمالية صورك، والتي يمكن أن تنقل عملك لمستوىً آخر، ويمكن أن توظف موهبتك للعمل في مجال التصوير الفوتوغرافي بدوام كامل.

1. الحصول على علامة تجارية خاصة بك تجذب الجمهور

البصمة التي تتركها على الصور الفوتوغرافية ستسمح للعملاء بتذكر وتمييز العلامة في مواقف مختلفة. وكلما زادت جمالية صورك الفوتوغرافية وأصبحت أكثر تميزاً وتفرداً، كلما أصبح من السهل على الناس التعرف عليها ونسبها لاسمك ولعلامتك المميزة.

عملياً، جعل علامتك التجارية أكثر انتشاراً بين الجمهور يعني زيادة في المبيعات. وفي حين أن الناس تثق بالتعامل مع الشركات ذات السمعة الحسنة، يمكنك إطلاق علامتك الخاصة بالعمل على زيادة أعداد متابعيك على وسائل التواصل الاجتماعي مثل Instagram و Pinterest والحصول على دعمهم من خلال رفع اسمك في التعليقات وتداول علامتك التجارية الخاصة.

إعلانات

2. جذب العملاء ذوي التفكير المشترك

عند بحث العملاء من أفراد أو شركات عن مصورين مستقلين للعمل بدوامٍ جزئي أو كامل، فغالباً ما يكون تفكيرهم محصور بطلب معين؛ لذلك حين تأسيسك لبنية جمالية متناسقة ومميزة لأعمالك، سيكون العملاء قادرين على تحديد ما إذا كان أسلوبك مناسباً لطلباتهم.

بالتالي حصر تفاعلك مع العملاء الذين يتوافقون معك ومع طريقة تفكيرك بإبراز جمالية الصور. وأضف إلى ذلك، إذا كنت تأمل بالعمل لدى شركة معينة سواءً بالمنشورات عبر الانترنت أو المطبوعة؛ ستجد أنهم يبحثون عن مصور لديه خبرة بابتكار صور تتوافق مع هوية الشركة وفكرة الجمالية الخاصة بها.

3. التطوير الدائم لموقعك لدعم ظهوره في محركات البحث 

تُعتبر هذه الطريقة جزءً أساسياً من إدارة الأعمال عبر الانترنت، ولا يمكن التقليل من شأن تأثيرها على عمل المصورين الفوتوغرافيين المستقلين ونجاحه. في حقيقة الأمر، يتمحور الظهور في محركات البحث حول كيفية استخدام الكلمات المفتاحية المناسبة في مجالك ومهنتك لكي تحسن من أدائك على محركات البحث.

وبالأخص حين تكون قادراً على تمييز نوع العملاء الذي تفضل العمل معه، يمكنك حينها توظيف ذكائك بالخروج بتخمينات عن نوع الكلمات المفتاحية التي قد يستخدموها في عملية البحث أو يمكنك استحدام أدوات مجانية مثل Google Ads لإيجاد هذه الكلمات الذهبية.

حينها يمكنك تضمين هذه المفردات الأكثر بحثاً في موقعك للتحسين من نتائج ظهوره في محركات البحث؛ وهكذا تبين للعملاء أنك قادر على تأمين ما يبحثون عنه بالضبط، وبالتالي العثور على عملاء مثاليين ودائمين.

4. أن تصبح خبيراً معروفاً في مجالك 

بعد إجراء الخطوات السابقة، سيصبح من السهل عليك بناء سمعة جيدة لاسمك في المجال. فإذا كنت حديثاً في إدارة عملك الخاص، فقد ترغب في البداية بتوجيه أعمالك لجذب الجمهور بشكل عام مما يمكنك من الوصول إلى عدد أكبر من العملاء المحتملين.

لكن في الواقع، إذا كنت تحاول جذب الجميع، فمن المحتمل أن ينتهي بك الأمر إلى الغرق في المنافسة لعدم حفاظك على ما يميز عملك ويجعلك متفرداً عن غيرك.

لذلك عندما تقرر المجال الذي ترغب بالعمل فيه، من المهم أن تكون محدداً قدر الإمكان، وبالطبع توجيه ما يكفي للناس بحيث يكون هناك جمهور لائق من الأشخاص الذين يبحثون عن أعمالك وإنجازاتك. وهكذا ستصبح معروفاً كخبير في مجالك، وستكون قادراً على الوصول إلى عملاء جدد في تخصصك من قِبل توصيات العملاء الراضين.   

أما الآن لنستعرض أهم النصائح العملية لإتقان طريقة التقاط الصور الفوتوغرافية الاحترافية:

طريقة التقاط صور فوتوغرافية اخترافية

بغض النظر عن مستوى خبرتك في التصوير الفوتوغرافي، سنشرح في هذا القسم كيفية الجمع بين استخدام مبادئ التصوير وتقنيات التصميم وأسلوبك الشخصي لإنشاء صور تجذب انتباه المشاهد وتجعله يعود للمزيد. 

هل ترغب بتعلم التصوير الفوتوغرافي مجاناً عبر الإنترنت؟ انظر دورات التصوير الفوتوغرافية المجانية عن بعد

استخدم مبادئ التكوين الأساسية Principles of Composition

إذا كنت تتعلم التصوير الفوتوغرافي بنفسك، فربما لم تتعرف على قواعد تكوين الصور التي يتم تدريسها عادةً في دورات التصوير الفوتوغرافي على مستوى المبتدئين. لذلك لا بد من ذكر بعض مبادئ التصميم الرئيسية التي يجب أخذها بعين الاعتبار من أجل مساعدتك على تطوير جمالية فريدة وملفتة للنظر لاستخدامها في صورك الفوتوغرافية ولمساعدك في التقاط صور اخترافية جذابة. 

تكوين الصورة Composition

تكوين الصورة Composition

يشير تكوين الصورة إلى الطريقة التي يتم بها ترتيب العناصر في صورتك. من خلال استخدام الخطوط والشكل والنمط والقيمة والمساحة والألوان والبنية، حيث يمكنك ضبط كيفية تأطير موضوع الصورة من أجل إنشاء تركيبة تجعل المشاهدين يرغبون في دخول العالم الذي تعرضه صورك.

الخطوط الدالة Leading Lines

الخطوط الدالة Leading Lines

عند استخدام الخطوط الدالة في تراكيب الصور، يمكنك توجيه انتباه المشاهد في اتجاه معين. على سبيل المثال، يمكن أن يؤدي استخدام خطوط المنظور في صورة أفقية إلى جذب الانتباه إلى خط الأفق. ويمكن أن تساعد الخطوط الدالة المصورين أيضاً على إنشاء علاقة بين الموضوعات أثناء تكوين الصورة.

عندما تبحث عن أمثلة للخطوط الدالة لاستخدامها في صورك، ركز على الأشياء الملفتة للانتباه مثل المباني أو الأشجار أو خط الأفق. تفيد الخطوط الدالة أيضاً في تصوير المنتجات لتوجيه عيون المشاهد إلى ما تحاول عرضه من منتجات.

المثلثات Triangles

المثلثات Triangles

على غرار الخطوط الدالة، يمكن استخدام أشكال المثلث في صورك لتوجيه نظرة المشاهد بين ثلاث نقاط. وتُعدّ هذه تقنية لإبقاء المشاهد منشغلاً في النظر إلى صورتك من خلال تحريك انتباهه باستمرار بين النقاط الرئيسية الثلاث المثيرة للاهتمام.

حيث يمكنك إنشاء تكوين مثلثي عن طريق وضع ثلاثة مواد تعطي شكل المثلث بالنسبة لبعضها البعض، أو يمكنك استخدام الميزات الموجودة مثل المباني وخطوط المنظور للفت الانتباه إلى موضوعك.

قاعدة الأثلاث Rule of Thirds

 قاعدة الأثلاث في التصوير الفوتوغرافي Rule of Thirds
المصدر

من أهم النقاط في التقاط الصور الفوتوغرافية الاحترافية قاعدة الأثلاث، وهي شيء جوهري يعتمد عليه العديد من المصورين عندما يتعلق الأمر بإنشاء تركيبة جذابة بصرياً ومثيرة للاهتمام لصورهم. وهي في الأساس شبكة يمكنك استخدامها لتخطيط صورك، حيث يتم تقسيم التكوين في الصورة إلى 3 أقسام متساوية أفقياً وعمودياً، لتضع أهدافك إما على طول خطوط الشبكة أو عند النقاط التي تتقاطع فيها الخطوط من أجل خلق إحساس بالتوازن في صورك.

قاعدة الاحتمالات Rule of Odds

قاعدة الاحتمالات في التصوير الفوتوغرافي Rule of Odds
المصدر

تستند قاعدة الاحتمالات على فرضية أنه عندما يلاحظ شخص ما عدداً فردياً من الأشياء، فسوف يفسرها كمجموعة، في حين أن العدد الزوجي من الأشياء سيفهمه المشاهد على أنه أفراد.

أحدث المقالات!

قم بتطبيق هذا المبدأ على صورك باستغلال المساحة الفارغة لجذب الانتباه إلى أهدافك، وحاول وضع نقاط الاتصال الخاصة بك على طول خط خيالي أو مقسمة بين مستويات الرؤية الأمامية والوسطى والخلفية.

قاعدة اللولب الذهبي Golden Spiral

قاعدة اللولب الذهبي في التصوير الفوتوغرافي Golden Spiral
المصدر

يُعرف اللولب الذهبي أيضاً باسم الحلزون Fibonacci، لأنه يعتمد على تسلسل Fibonacci الرياضي. ومثل قاعدة الأثلاث، فإن اللولب الذهبي عبارة عن دليل تكوين يمكن استخدامه لإنشاء صور أكثر توازناً.

يشبه اللولب شكل الصدفة، والفكرة هي أنه يجب عليك التركيز على وضع مناطق ذات تفاصيل بصرية أكثر والاهتمام بأصغر جزء من اللولب، ومناطق أقل تفصيلاً في المناطق الأكبر من اللولب.

إذا كنت مهتماً بالتصوير الفوتوغرافي للصور الشخصية، فهذا مبدأ تصميم رائع يجب مراعاته. في الواقع، قد تم العثور على العديد من اللوحات الفنية الشهيرة بما في ذلك لوحة الموناليزا ليوناردو دافنشي وفتاة يوهانس فيرمير ذات القرط اللؤلؤي التي استخدمت نظرية حلزون Fibonacci من خلال وضع ملامح الوجه لموضوعاتهم في أصغر جزء من اللولب.

التناظر Symmetry

التناظر في التصوير الفوتوغرافي Symmetry

عندما يتعلق الأمر بالصور، هناك عدة طرق مختلفة لتفسير استخدام التناظر. فعلى سبيل المثال، قد يشعر بعض الأشخاص أن التصوير الفوتوغرافي المتماثل يجب أن يكون له وجهان من الصورة متطابقان تماماً، في حين قد يشعر الآخرون أن كل جانب من الصورة يحمل وزناً متساوياً أكثر من كونه متماثلاً تماماً.

الهدف من استخدام التناظر في صورك هو إنشاء توازن جمالي ممتع. بينما من المحتمل أن يكون التناظر العمودي هو الأكثر شيوعاً، إلا أن الأشكال الأخرى من صور التناظر قد تشمل التناظر الأفقي أو الشعاعي أو الانعكاسي.

2. تطوير الجمالية الخاصة بك

تطوير الجمالية الخاصة بك في التصوير الفوتوغرافي

نظراً لأن الفن موضوعي للغاية، فلا يوجد نوع واحد من الصور التي ستجذب كل شخص في هذا العالم، ولهذا يعدّ من المهم للغاية بالنسبة لأي مصور يرغب في التقاط الصور الفوتوغرافية الاحترافية أن يأخذ الوقت الكافي للتفكير بما يميز صوره بدلاً من محاولة جذب الأشخاص الآخرين لزيادة جمهوره.

من خلال تطوير جمالية خاصة يمكن التعرف عليها عبر كامل أعمال التصوير الفوتوغرافي لدى المصور، ستخبر الناس أنك مصور فوتوغرافي محترف يتمتع بوجهة نظر فريدة وقدرة على تطبيقها.

إذا لم تكن قد طورت أسلوبك الشخصي بعد ولم تكن متأكداً من كيفية البدء، فلا تقلق! إذ سنقوم بمنحك بعض الاقتراحات الرائعة التي ستساعدك على معرفة ما تريد ونوع الصور التي تريد إنشاءها.

كن ناقداً إيجابياً

الخطوة الأولى هي فهم ما تحبه وما لا تحبه. يمكنك أن تبدأ بالنظر إلى بعض صورك المفضلة من خلال عدسة حساسة. لاحظ ما يناسبك في تكوينها وما لا يناسبك، وما هي المشاعر التي تظهر لك، وكيف يمكن استخدام مبادئ التصميم مثل الخطوط الرئيسية لإخبار قصة معينة.

أثناء قيامك بذلك، ستبدأ في ملاحظة أنماطك المفضلة في التصوير الفوتوغرافي، وبعد ذلك ستتمكن من تطبيق هذه الميزات على صورك الخاصة.

لكن لا تفعل هذا فقط مع الصور التي تعجبك؛ بل أيضاً مع الصور التي لا تجدها مرضية من الناحية الجمالية وحاول اكتشاف الخطأ بخصوصها وما الذي ستنفذه بشكل مختلف لجعلها أفضل.

انظر دائماً لأعمالك السابقة

على الرغم من أنك قد لا تشعر بأن لديك أسلوباً شخصياً، فمن المحتمل أنك بدأت بالفعل في تطوير أسلوب لست على دراية به بعد. عد للصور التي التقطتها في الماضي، مع إيلاء اهتمام كبير للتقنيات والمواد الموجودة في صورك المفضلة.

قد تبدأ في ملاحظة الأنماط، مثل الاهتمام المتكرر بالصور أو نظام ألوان معين يستمر في الظهور، قم باستخدام هذه المعلومات لمعرفة نوع الصور والجماليات التي تريد متابعتها في المستقبل.

الممارسة والتجريب

قد يكون الهدف هو التوصل إلى جمالية متسقة للتصوير الفوتوغرافي، لكن لا يمكنك تحقيق ذلك ما لم تمنح نفسك الوقت والمساحة والحرية لتجربة كل ما يخطر ببالك وفي أي وقت.

الحقيقة هي أن الطريقة الوحيدة للعثور على أسلوبك الشخصي هي تطويره من خلال التجربة والممارسة، ولا تنس أنه مسموح لك بخرق القواعد. وفعلاً، ليس هناك حدود لما يمكنك إنشاؤه في هذا المجال.

3. أخبر قصة من خلال الصورة

أخبر قصة من خلال الصورة الفوتوغرافية

أقوى الصور الفوتوغرافية هي تلك التي توظف الجمالية لتوصيل قصة معينة. وإذا كنت ترغب في التقاط صوراً أكثر جاذبية، فابدأ بتحديد القصة التي تريد إخبارها بصورتك. ثم فكر في العناصر ومبادئ التصميم التي يمكنك استخدامها لتوصيل رسالتك بشكل صحيح.

على سبيل المثال، إذا كنت مصوراً مختصاً بالبورتريه، فاقضِ بعض الوقت في التفكير في موضوعك وما تريد أن تعبر عنه من خلال صورتك. كما يجب أن يخدم مفهومك كل خيار تقوم به، من موقع التصوير لإعدادات الكاميرا إلى مرحلة ما بعد الإنتاج.

4. قم بإنشاء قائمة المهمات الخاصة بالتقاط الصور

عندما تكون جديداً على مجال التصوير الفوتوغرافي، فإن وضع كل هذه النصائح في الاعتبار بهدف التقاط الصور الفوتوغرافية الاحترافية قد يكون أمراً مربكاً. بدلاً من ذلك، استخدم ما تعلمته عن جمالية الصور لإنشاء قائمة مختصرة بالميزات التي يجب تضمينها في صورتك.

على سبيل المثال، إذا كانت الجمالية عبارة عن مزيج من البورتريه والألوان المشبعة والخطوط الرئيسية، فضع كل منها في قائمتك الخاصة بالصور. ثم عندما يحين وقت التقاط الصور، يكون لديك ورقة غش صغيرة مبدئية تضم جميع العوامل الأكثر أهمية التي تتضافر لتكوين جمالية خاصة بك وبصورك بشكل فريد.

5. ضبط الحالة المزاجية

لا يتعلق التصوير الفوتوغرافي الجمالي بتصوير دقيق لموضوعك. بدلاً من ذلك، فإن الأمر كله يتعلق بإنشاء صورة تجذب انتباه المشاهد وتحافظ عليه، قد تستفيد من وجود بعض التنقيط في الصورة أو الإضاءة المحددة أو فلاتر الألوان المطبقة في مرحلة ما بعد الإنتاج.

لا تقيد نفسك بالإعدادات الافتراضية. بدلاً من ذلك، ركز على الحالة المزاجية التي تريد خلقها بأي وسيلة جديدة.

6. تعلم كيفية استخدام برامج تحرير الصور

بغض النظر عن نوع المصور الذي أنت عليه، فأنت بحاجة لتعلم استخدام برامج تحرير الصور لتعديل صورك. جرّب مختلف الإعدادات لاكتشاف كيف يمكن لمرحلة ما بعد الإنتاج تغيير الحالة المزاجية لصورك.

حيث يمكنك إنشاء إعدادات Photoshop أو Lightroom المسبقة الخاصة بك بحيث يمكنك تحرير مجموعة كاملة من الصور لتناسب جمالية صورك في جزء صغير من الوقت.

في النهاية وبعد أن استعرضنا أفضل النصائح لإتقان طريقة التقاط الصور الفوتوغرافية الاحترافية والتي سنلمس مفعولها الرائع مع التقاط المزيد من الصور، ومع التدريب العملي المستمر والممارسة اليومية، ستكتشف المزيد من مزايا هذه المهنة الرائعة وستكسب أسلوبك الخاص في إظهار جمالية الصور، بالإضافة لإطلاق علامتك التجارية للترويج لنفسك ولعملك كمصور فوتوغرافي مستقل محترف. 

هل تبحث عن فرص ووظائف للعمل وكسب المال عن بعد؟ تفقّد مقالات قسم العمل عبر الإنترنت.

بعض المصادر

6 نصائح مذهلة كافية لإتقان طريقة التقاط الصور الفوتوغرافية الاحترافية
شارك مع الأصدقاء!

تابعنا على مختلف وسائل التواصل

تمرير للأعلى
error: هذه الميزة غير متاحة!