اختيار الجامعة المثالية في الخارج عبر ثمانية خطوات جوهرية

اختيار الجامعة المثالية في الخارج عبر ثمانية خطوات جوهرية
إعلانات

عندما تقرر الدراسة في الخارج فإنك تقع في حيرة بسبب وجود آلاف الجامعات من حول العالم والتي يجب عليك اختيار واحدة منها. تابعنا في هذا المقال حيث سوف نساعدك لكي تجد الجامعة المناسبة لك بسهولة!

ثمانية خطوات جوهرية  لاختيار الجامعة المناسبة للدراسة في الخارج:

دعونا نتعرّف على مجموعة من الخطوات والتي يمكننا اتباعُها والاستفادة منها لتحقيق مسعانا لإيجاد الجامعة المثالية لنا للدراسة في الخارج:

الخطوة الأولى :عن ماذا تبحث؟

لن تسطيع إيجاد أي شيء إن لم تكن تعلم عن ماذا تبحث!

أنت بالطبع لن تستطيع البحث عن جميع الجامعات في العالم، أنت بحاجة الى أن تضع معايير لكي تضيق نطاق بحثك حتى تستطيع صنع قائمة قصيرة منظمة من الجامعات لتبحث عنها جيداً.

أول شيء أنت بحاجة لسؤال نفسك عنه هو لماذا تريد الدراسة في الخارج؟

عادة الطلبة يدفعهم الشغف للدراسة والعيش بمكان محدد علي سبيل المثال: باريس، أو يريدون دراسة مادة معينة كالطب أو التصميم. وبالتالي ابحث عن  ما هو مهم بالنسبة لك قبل أن تكمل إلى الخطوات التالية.

الأسئلة الأخرى التي أنت بحاجة لسؤال نفسك عنها هي المدة التي ستقضيها في الدراسة في الخارج؟ اسبوعان؟ فصل ام فصلان دراسياً؟ ام أنك تريد أن تأخذ عام دراسي كامل في الخارج؟ ماذا تريد أن تحقق قبل عودتك لوطنك؟ إجابتك عن هذه الأسئلة لها تأثير كبير على اختيارك للجامعة.

كما يمكنك الاطلاع على مقال “الدراسة في إسبانيا بالإنجليزية-8 جامعات إسبانية للدراسة بالإنجليزية

إعلانات

الخطوة الثانية: أين تريد أن تدرس؟

إن كنت تعلم أنك تريد الدراسة في مدينة سيدني في أستراليا لأنك تستطيع العيش مع عمتك هناك، فهذا سوف يضيق نطاق اختياراتك وستبحث عن جامعات في سيدني تبعد مسافات معقولة عن مكان إقامة عمتك . وربما هي تقترح عليك جامعات مناسبة وسوف تصل لصنع قائمة من الجامعات وتستطيع الانتقال إلى الخطوة التالية.

أما إن كنت لا تدري أين تريد أن تدرس تستطيع أن تفكر في هذه الأشياء:

1. ما هي لغة الدراسة؟

لكى تدرس في جامعة يجب أن يكون لديك مهارات جيدة في لغة التعلم، وبالنسبة للكثير من الطلبة لغة التعلم هي اللغة الإنجليزية وفي هذه الحالة أنت تستطيع الدراسة في جامعة في دولة لغتها الأم هي الإنجليزية أو جامعة تقدم البرنامج الدراسي الذى تريده باللغة الإنجليزية.

2. ماهي تكاليف الدراسة؟

بعض الدول كالدول الأوروبية توفر تعليم مجانى إن كان هذا مهم بالنسبة لك فإن عليك اختيار جامعة ومكان دراسة في واحدة من هذه الدول.

3. ما نوع المكان الذي ترغب بالدراسة فيه؟

هل أنت من محبّي المدن الكبرى ام الصغرى؟ ام أنت تفضل الأماكن الهادئة؟ هل تريد أن تعيش بالقرب من الشاطئ؟ أو ربما الجبال حيث تستطيع التسلق و التزلج؟ هذه النوعية من الأسئلة تساعدك في اختيار الدول والمدن المناسبة لدراستك.

4. ما هي الدول التي لديها سمعة جيدة في المجال الذي تريد
دراسته؟

سويسرا مشهورة ببرامج الضيافة والتنظيم الفندقي، إيطاليا مشهورة بالتصميم. أما إن كنت تريد دراسة اللغة الفرنسية فمن الأفضل الذهاب لفرنسا.

ثمانية خطوات جوهرية  لاختيار الجامعة المناسبة للدراسة في الخارج
ثمانية خطوات جوهرية  لاختيار الجامعة المناسبة للدراسة في الخارج

الخطوة الثالثة: أين أجد قائمات للجامعات في الخارج؟

قاعدة البيانات هذه للجامعات العالمية هي بداية جيدة لكي تبحث عن الجامعات في مواقع جغرافية معينة.

هناك سوف تجد تقريباً كل الجامعات في الدول المتاحة بالإضافة لمدارس ذات سمات معينة. الجامعات مرتبة بالدولة والمدينة لذا تستطيع على سبيل المثال إيجاد كل الجامعات في سيدني في أستراليا بسرعة. الجامعات ذات التقييمات العالية عليها علامة نجمة.

يتم باستمرار تجديد قاعدة البيانات هذه بدول أكثر وإضافة معلومات أكثر.

كما يمكنك الاطلاع على مقال “تحصيل قبول دراسة الطب في الخارج عبر نصائح مهمّة

الخطوة الرابعة: ما هو المجال الذي تريد دراسته؟ (اختيار الجامعة المثالية في الخارج عبر ثمانية خطوات جوهرية )

ما تريد دراسته له تأثير بالغ على اختيارك للجامعة.

بعض الجامعات الكبرى لديها تقريباً كل التخصصات والمجالات لكن رغم ذلك فهم غالباً لهم تقييمات عالية في مجالات معينة. إن كنت مهتم بدراسة الطب فسوف تقدم في مدرسة كلية الطب وإن كنت مهتم بالتصميم فستذهب لمدرسة كلية للتصميم.

لكن ماذا إن كنت لا تدرى ماذا تريد أن تدرس؟

عندها عليك الذهاب للخطوة الأولى والتفكير حول الشيء الذي تريد تحقيقه. إن كان هدفك هو تجربة الحياة في باريس مثلاً لمدة أسبوعين أو نصف عام فأقترح عليك الدراسة في مدرسة لتعليم اللغة الفرنسية.

تعلم اللغة الفرنسية هو المفتاح لكي تستفيد من الإقامة في فرنسا. ودورة تعلم بسيطة في مدرسة للغات هو أقل جهداً من الدراسة في الجامعة مما سيتيح لك وقتا كثيراً لكي تستكشف المدينة.

خيارا آخر جيد وهو أن تأخذ ١-٢ فصل دراسي في الخارج في كلية بجامعة وتستطيع أنت اختيار ٤ مواد في كل فصل دراسي. بعدها تستطيع تجربة مواد مختلفة أنت مهتم بتعلمها كعلم النفس أو الرقص أو علوم الحاسب لكي تجد ما أنت مهتم به.

إن كنت تخطط لأخذ برنامج دراسي مدته عدة سنوات في الخارج فأنت بحاجة للتفكير في الشيء الذي تريد دراسته. بعدها هناك أشياء أولية عليك التفكير بها:

1.ما الشيء الذي أنت جيد به؟

إن كنت جيد في شيء فأنت سوف تأخذ وقت أقل في دراسته وستكون ناجحاً بعملك فيه.

2.ما هو شغفك؟

إن كنت شغوف بشيء فستكون متحمسا لكي تتعلمه وستستمتع بعملك المستقبلي أكثر.

3.كيف سيكون سوق العمل للمجال الذي انت مهتم به؟

إن كنت تريد أن تعمل مصوراً مثلا لكن سوق العمل مزدحم بالمصورين لذا سيكون من الحكمة أن تفكر في اختيارات أخرى.

ربما تستطيع التركيز علي تصوير الفيديوهات أو أن تأخذ مهنة التصوير كشيء جانبي إلي جانب عملك في مجال مطلوب في سوق العمل.

لا تدع شخصا آخر يأخذ هذا القرار نيابة عنك إن كنت جيدا في الأرقام لكن فقدت وعيك بمجرد رؤيتك لمنظر
الدماء, فسوف تكون جيد في دراسة الرياضيات أو الاقتصاد حتى إن كان والداك يريدانك أن تكون طبيباً.

إن كنت جيدا في المنطق فلا ينبغي أن تدرس البرمجة بمجرد أن هناك طلب علي المبرمجين.

إن كنت جيدا في التصوير وتستمتع به كثيرا أكثر من أي شيء آخر إذا فخذ الخطوة لذلك حتي إن كان سوق العمل قاسياً.

كما يمكنك الاطلاع على مقال “كيف تحصل على منحة إيراسموس Erasmus الأوروبية بسبع خطوات

الخطوة الخامسة: ما نوع الجامعات والخبرات التي تبحث عنها؟ (اختيار الجامعة المثالية في الخارج عبر ثمانية خطوات جوهرية )

هل غرضك من قضاء عام في الخارج هو الاستمتاع وأخذ خبرات جديدة واكتشاف العالم؟ أم أن هدفك الأساسي هو أن تضيف شيئا يساعد سيرتك الذاتية؟

إن لم تكن جادا بخصوص دراساتك فأقترح عليك أن تجد جامعة أو برنامجا لا يكلفك كثيرا ويتيح لك الكثير من الوقت للاستمتاع والاستكشاف.

فمن الممكن أن تختار أن تأخذ دبلومه في مدرسة مهنية أو أن تأخذ دورة لتعلم اللغات من١٥ ل٢٠ درس في الاسبوع أو أن تدرس فصلاً دراسياً في كلية أو جامعة وتختار بعض المواد التي تحب.

أما إن كان هدفك الأساسي هو أن تدعم سيرتك الذاتية فعليك أن تبحث عن شهادة ويفضل أن تكون من جامعة ذات تقييم عال ومصنفة عالمياً أو حتى جامعة معروفة.

ما هي علاماتك ؟ هل من الواقعي لك أن تلتحق بجامعة ذات تقييم عال أم أنك سوف تلتحق بمدرسة ذات تقييم قليل؟

الخطوة السادسة: كيف أبحث عن قائمة الجامعات بهدف اختيار الجامعة المثالية في الخارج؟

بمجرد مرورك من الخطوة الأولى إلي الخامسة ستكون قادراً على وضع قائمة بالجامعات التي حازت على اهتمامك.

ابحث في المدارس الموجودة في المواقع الجغرافية التي أنت مهتم بها هل تطابق المعايير التي وضعتها؟ حاول أن تصنع قائمة بها من ٣ل ١٠ جامعة ستبحث عنها. أفضل مصدر هو موقع الجامعة. لكن أنظر أيضاً للتقييم والآراء في المواقع الخارجية الأخرى.

ابحث عن الآتي:

1.البرامج المتاحة ومواعيد البدء.

2.طرق القبول والأوقات النهائية للتقديم.

3.تكلفة الدراسة والمنح الدراسية.

4.الحرم الجامعي والأنشطة

5.حجم الجامعة

6.خيارات الإقامة

7.التقييم

لخص هذه المعلومات حتى تستطيع أن تصل إليها بسهولة على سبيل المثال على ورقة في موقع excel حيث ستضع الروابط لمواقع الجامعة لتستطيع قراءة المزيد على موقعهم.

ثمانية خطوات جوهرية  لاختيار الجامعة المناسبة للدراسة في الخارج
ثمانية خطوات جوهرية  لاختيار الجامعة المناسبة للدراسة في الخارج

كما يمكنك الاطلاع على مقال “تعلّم كيف تحقق قبول جامعي في جامعة مرموقة في الخارج

الخطوة السابعة: هل ينبغي على أن أخذ نصيحة من الآخرين؟

يجب عليك أيضاً أن تبحث عن الآراء الخارجية. ماذا يقول الطلبة عن الجامعة في مواقع التواصل الاجتماعي الخاص بالجامعة؟ اكتب في جوجل اسم الجامعه+تقييم   school name+review

ستتعلم الكثير من الآراء الخارجية لكن لا تثق بهم ثقة عمياء.

معظم الناس يكتبون آراءهم عندما يكونون سعداء أو غاضبين من خدمة ما. وأيضاً الناس من الأماكن الأخرى لديهم آراء وتوقعات مختلفة فما هو صعب لشخص ما ربما يكون سهل بالنسبة لك.

وأيضاً ابحث عن وقت كتابة التقييم وكم عدد التقييمات الموجودة. الكثير من التقييمات الجيدة يعتبر علامة سيئة. الكثير منهم جيدين لكن هناك تقييم واحد سيء أو جيد لا يعني الكثير بالنسبة لك فأنت لا تستطيع أن تحكم على مدرسة من تقييم واحد كتب عنها فربما يكون قد كتبه موظف في هذه المدرسة أو منافس يريد تشويه سمعتهم.

أفضل طريقة هي بالحديث المباشر مع الطلبة عن طريق زيارة المدرسة والحديث مع الطلبة هناك أو إن استطعت أن تتواصل مع بعضهم عن طريق الإنترنت.

الخطوة الثامنة: كيف أخيراً أختار الجامعة؟

بمجرد انتهائك من بحثك عليك سؤال نفسك هذه الاسئلة:

1.أي الجامعات لديها برامج أنا مهتم بها؟

2.أي الجامعات أستطيع تحمل نفقاتها؟ وإن لم تستطع تحمل نفقاتها فهل يقدمون برامج منح دراسية تستطيع مساعدتي؟

3.أي الجامعات ستكون فرصة قبولي بها أكبر طبقا للمعايير التي يضعونها؟

4.أي الجامعات لديها موقع جغرافي جذاب؟ حرم جامعي؟ إقامة؟ أنشطة؟

بناءً على هذه المعلومات ستكون قادراً على استبعاد بعض الجامعات من قائمتك وأن تصنف الجامعات المتبقية على حسب اهتماماتك.

بعد ذلك عليك البدء في التقديم للجامعة الأولى في قائمتك وأكمل التقديم في الجامعات التي تليها إن احتجت لذلك.

حظا موفقا ^^

المصدر : هنا.

كما يمكنك الاطلاع على مقال “طريقة ضمان منحة الداد Daad ونماذج أسئلة للمقابلة

لا تنسى مشاركة الموضوع مع أصدقائك.

لمتابعتنا على مختلف وسائل التواصل الاجتماعي من هنا :

Youtube

Facebook

Instagram

Telegrarm

اختيار الجامعة المثالية في الخارج عبر ثمانية خطوات جوهرية
شارك مع الأصدقاء!

تابعنا على مختلف وسائل التواصل

تمرير للأعلى